دعوة 23 لاعبا لمعسكر منتخب الرجال بكرة القدم   .:: G-S-F ::.   علاف لنصف نهائي زوجي بطولة دبي لكرة المضرب   .:: G-S-F ::.   تشكيل لجنة للإشراف على فريق رجال كرة القدم في نادي الطليعة   .:: G-S-F ::.   قرارات جديدة للمكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام   .:: G-S-F ::.   كوادر جديدة لسلة الطليعة   .:: G-S-F ::.   ندوة تثقيفية عن تعديلات قانون كرة السلة   .:: G-S-F ::.   فريق الوثبة يعود إلى ملعبه في حمص بعد غياب طويل   .:: G-S-F ::.   اللاعب الدولي السابق مالك السعودي : الاتحاد عاد لمكانه الطبيعي بالدوري   .:: G-S-F ::.   طارق مصطفى : تأهل الجديدي لنهائي كأس العرش المغربي مازال قائماً   .:: G-S-F ::.   البهجة تعود إلى ميسي ونيمار بعد هزيمة الكلاسيكو   .:: G-S-F ::.   سورية تعوّل على السباح صالح محمد لاصطياد الذهب بدورة الألعاب الآسيوية الشاطئية الرابعة في جزيرة فوكيت بتايلاند   .:: G-S-F ::.   إلغاء المباراة الودية لمنتخبي سورية والعراق في دبي   .:: G-S-F ::.  

تعدّ رياضة الكاراتيه في نادي مصياف الرياضي من الألعاب الفردية المتطورة، حيث حققت قفزة نوعية خلال السنوات الماضية وبدأت في جمع مراكز متقدمة للبطولات المحلية بشكل لافت للانتباه بعد أن عانى لاعبو ولاعبات النادي طويلاً من الإخفاقات وصبروا وتذوّقوا المرارات كثيراً لكنهم عادوا من جديد، فماذا عن هذه اللعبة وأين كانت وكيف أصبحت؟.


هذا ما حدّثنا عنه عضو اللجنة الفنية للعبة ومدرب الكاراتيه في نادي مصياف أحمد شبيب الذي حقق بدوره عدداً من الإنجازات باسم النادي بحصوله على الحزام الأسود بدرجة /4دان/ ودرجة أولى في التدريب والتحكيم حيث يقول: لعبة الكاراتيه في نادي مصياف في عداد الدرجة الأولى وهي من الألعاب المتألقة وتمارس من جميع الفئات العمرية من الرجال إلى فئة الأشبال (ذكور وإناث)، وتميّزت بأنها رافدة للمنتخب الوطني بلاعبين على مستوى عالٍ أمثال رامي خضر إسماعيل وزكريا محمد شبيب، وفارس طعان شعبان، وشعبان شعبان، وعدي شعبان، وعبد القادر ملوحي، وأحمد محمد قهوجي، وناديا سلمان عجيب.
أما على صعيد الإنجازات ففي عام 2008 حققت اللاعبة المتألقة ولاء نيوف المركز الثاني في بطولة الجمهورية للناشئات، كما نالت كل من اللاعبة غنى عيسى واللاعب علي الخازم المركزين الأول والثاني في بطولة الجمهورية للناشئات والناشئين التي أقيمت في محافظتي اللاذقية والرقة، وكذلــــك أحرز اللاعب قاسم شبيب وآلاء الحكيم المركز الثالث في بطولة الجمهورية التي أقيمت في دمشق، وفي عام 2012 سجل منتخب الكاراتيه في محافظة حماة الذي يضم في صفوفه أكثر من عشرة لاعبين ممثلاً بنادي مصياف إنجازاً رائعاً لم يكن أحد يتوقعه عندما احتل فريقه المركز الثالث في الترتيب العام في بطولة الجمهورية وحصد أربع ذهبيات وأربع فضيات وتسع برونزيات، مشيراً إلى أنه تمت دعوة ستة لاعبين ولاعبات هذا العام من نادي مصياف وهم آلاء الحكيم ونور الحكيم وولاء نيوف وفرح شعبان وأسامة شبيب وهيفاء وبتول عيروطة وبيلسان الحسين ومحمود الحسين للالتحاق بصفوف المنتخب الوطني للمشاركة في بطولتي المتوسط وغرب آسيا ولكن نتيجة الظروف الاستثنائية التي يمر بها قطرنا الحبيب حرمت هذه الشموع من المشاركة نتيجة خوف الأهالي على أولادهم من يد الإرهاب الذي لا يفرّق  بين كبير وصغير.
وتابع يقول: أهم الصعوبات التي تعترض العمل هي مكان التدريب الحالي، فهو لا يصلح لتدريب لعبة الكاراتيه بل لتدريب فريق الطاولة فقط، حيث نعاني صيفاً وشتاءً من أرضية الصالة فكل مرة نتقدم فيها بشكوى بهدف العلاج وإيجاد حل أو بديل للصالة دون جدوى، فمن الشروط الواجب توفرها في صالة التدريب المكان الواسع والأجهزة مثل (القفازات وواقيات الأرجل وواقيات الأسنان ومضارب التدريب والكرات الطبية والحبال) وكلها غير موجودة، إضافة إلى العامل الرئيسي للعبة وهو البساط الذي أصبح حلم فريق الكاراتيه في مصياف حيث مللنا من الوعود المتكررة من الاتحاد الرياضي العام،  وهنا نسأل:ألا يستحق هؤلاء اللاعبون المتميزون مكافأتهم وتأمين البساط الذي يحميهم من الإصابات التي يتعرضون لها والبرد القارس في الشتاء الذي يتسبب لهم بأمراض هم في غنى عنها أثناء التدريب في الكاحل والمفاصل، وربما إصابة اللاعب تكلف معالجتها مبالغ كبيرة، ونحن نعلم أن صندوق النادي فارغ ولا يوجد لديه ميزانية كافية إلا لدفع فواتير المياه والكهرباء!.
وأشار شبيب إلى أن المشكلة الأكبر التي يعاني منها النادي هي بين يدي فرع الاتحاد الرياضي بحماة، وتم طرحها في كل المؤتمرات وهي تأمين هنكار خاص بألعاب النادي يكون ضمن مواصفات فنية معتمدة.. فمن الذي ينصفهم ويحقق طموحهم في بناء صالة أو هنكار.؟! لكن وللأمانة فإن فرع حماة للاتحاد الرياضي لا يقصّر في تقديم  العون لألعاب النادي كافة، لكن ضمن المستطاع.
كلنا أمل أن تلقى  هذه المطالب لكاراتية مصياف كل الاهتمام من الاتحاد الرياضي العام للحفاظ على المكتسبات الهامة التي تحققت لهذه الرياضة
 

حماة-منير الأحمد

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق