اللواء جمعة : حلب هي عاصمة الرياضة السورية ، ومن حق الفرق اللعب على أرضها ..ميزانية إعادة الأعمار 350 مليون ليرة   .:: G-S-F ::.   فوز كبير لمنتخب سورية العسكري لكرة القدم على نظيره الكندي في بطولة العالم العسكرية   .:: G-S-F ::.   هنغار الريشة الطائرة في المدينة الرياضية بحلب على أجندة إعادة التأهيل   .:: G-S-F ::.   بطولة الجمهوريـة لاختراق الضاحية نهاية الشهر الحالي   .:: G-S-F ::.   حسنين الشيخ: رياضة رفع الأثقال متطورة وعلاقتنا بنادي المحافظة رياضية   .:: G-S-F ::.   لاعب منتخب سورية لكرة المضرب حازم نو يرتقي إلى المركز 125 عالميا   .:: G-S-F ::.   التضامن يفوز على المخرم وقمحانة على بانياس في الدوري التصنيفي لأندية الدرجة الثانية بكرة القدم   .:: G-S-F ::.   انطلاق منافسات المجموعة السابعة من دوري “ام تي ان” التصنيفي لكرة القدم داخل الصالات   .:: G-S-F ::.   رئيس اتحاد كرة اليد: الدوري هذا العام سيكون أكثر فائدة وفاعلية   .:: G-S-F ::.   دورة تدريبية في السباحة لمدرسي التربية الرياضية في اللاذقية   .:: G-S-F ::.   الاتحاد يتصدر المجموعة الشمالية في دوري كرة اليد للرجال   .:: G-S-F ::.   منتخب سورية العسكري لكرة القدم يستهل مشاركته ببطولة العالم في عمان بلقاء نظيره الكندي   .:: G-S-F ::.  

لما كانت الاتحادات الرياضية هي الجهات المتخصصة والمسؤولة عن الألعاب الرياضية وتضم جميع المنتسبين إليها من الأفراد والأندية وتشرف على عمل اللجان الفرعية المتخصصة في الفروع والأندية فنياً وتنظيمياً وهي المسؤولة عن إدارة شؤون الألعاب ونشاطاتها ومسابقاتها محلياً وتنظيميها وتشكيل وإعداد المنتخبات الوطنية ورعايتها ومشاركتها خارجياً، إضافة إلى صلاحيات ومهام كثيرة تتعلق بطبيعة الألعاب وخصوصية كل منها والعاملين فيها قيادة ولجاناً وممارسين فإن مؤتمراتها السنوية تكتسب أهمية كبيرة جداً في كل هذه الاتجاهات لتأثيرها المباشر على المستويات الفنية للألعاب وبالتالي على المستويات الفنية للمنتخبات بكل الفئات وللجنسين.

mofk jmaa
مؤتمرات الاتحادات الرياضية التي عقد فيها مؤتمران للجمباز والرماية وثالث هو مؤتمر انتخابي لاتحاد جديد لكرة القدم سوف تستمر في انعقادها طيلة الشهر الجاري وهي تمثل حالة صحية في حياة منظمة الاتحاد الرياضي العام وهي وقفة مع الذات وجردة حساب لعمل عام مضى وفق نظرة تقويمية دقيقة أساسها محاسبة الذات والإجابة بدقة ووضوح عن أسئلة لابد من طرحها، سيما وأنها كانت من مقررات المؤتمر العام التاسع بأن نسأل أنفسنا ومؤسساتنا.
ماذا فعلنا؟؟ وماذا أنجزنا؟؟ وأين وقفنا وأين تعثرنا؟ وما هي الأسباب؟؟ وماذا حققنا من خططنا وبرامجنا والنسبة المئوية في ذلك؟؟ وكل ذلك يتعلق بنواحي العمل في كل اتحاد وشموليته وتماسكه الإداري والفني والمالي والتنظيمي ومنها أيضاً وقفات صريحة وشفافة ومسؤولة أمام النشاطات الداخلية وطرائق تنفيذها ونشاطات المنتخبات الوطنية والإنجازات والانتصارات التي حققتها والكبوات التي تعرضت لها وأسبابها..
ومن ذلك يمكن تبني اقتراحات وتوصيات واعتماد قرارات للمرحلة القادمة يلحظ فيها الإيجابيات وتعزيزها والسلبيات وطرق معالجتها والتخلص منها وتلافيها..
المؤتمرات لاتحادات الألعاب مفصل أساسي في العمل الرياضي وصورة نريدها مشرقة ومنبراً نتمناه جريئاً وشفافاً ونتائج نتوخاها فاعلة وملبية وطموحة وقابلة للتنفيذ تناسباً مع الإمكانات وبما يؤكد المكانة اللائقة التي تحتلها الرياضة السورية بدعم وثقة قيادتنا السياسية والحكومية وبرعاية كريمة من السيد الرئيس بشار الأسد رئيس الجمهورية.

رئس الاتحاد الرياضي العام
اللواء موفق جمعة

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق