اللواء جمعة : حلب هي عاصمة الرياضة السورية ، ومن حق الفرق اللعب على أرضها ..ميزانية إعادة الأعمار 350 مليون ليرة   .:: G-S-F ::.   فوز كبير لمنتخب سورية العسكري لكرة القدم على نظيره الكندي في بطولة العالم العسكرية   .:: G-S-F ::.   هنغار الريشة الطائرة في المدينة الرياضية بحلب على أجندة إعادة التأهيل   .:: G-S-F ::.   بطولة الجمهوريـة لاختراق الضاحية نهاية الشهر الحالي   .:: G-S-F ::.   حسنين الشيخ: رياضة رفع الأثقال متطورة وعلاقتنا بنادي المحافظة رياضية   .:: G-S-F ::.   لاعب منتخب سورية لكرة المضرب حازم نو يرتقي إلى المركز 125 عالميا   .:: G-S-F ::.   التضامن يفوز على المخرم وقمحانة على بانياس في الدوري التصنيفي لأندية الدرجة الثانية بكرة القدم   .:: G-S-F ::.   انطلاق منافسات المجموعة السابعة من دوري “ام تي ان” التصنيفي لكرة القدم داخل الصالات   .:: G-S-F ::.   رئيس اتحاد كرة اليد: الدوري هذا العام سيكون أكثر فائدة وفاعلية   .:: G-S-F ::.   دورة تدريبية في السباحة لمدرسي التربية الرياضية في اللاذقية   .:: G-S-F ::.   الاتحاد يتصدر المجموعة الشمالية في دوري كرة اليد للرجال   .:: G-S-F ::.   منتخب سورية العسكري لكرة القدم يستهل مشاركته ببطولة العالم في عمان بلقاء نظيره الكندي   .:: G-S-F ::.  

متابعة لاجتماع اللجنة الأولمبية السورية التقييمي لنتائج البعثة الرياضية السورية التي شاركت في أولمبياد ريو دي جانيرو بالبرازيل ناقش رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام اليوم مع اتحادات ألعاب القوى ورفع الأثقال وكرة الطاولة والجودو والسباحة رؤى هذه الاتحادات للعمل مستقبلا وخططها للارتقاء بألعابها إلى المستوى الذي يطمح إليه الجميع.

olmm
وأكد رئيس الاتحاد الرياضي العام اللواء موفق جمعة خلال لقائه رئيس وأعضاء اتحاد ألعاب القوى ضرورة بحث أسباب تراجع اللعبة وسبل عودة التألق إليها مشيراً إلى أن الاتحاد لا يزال يعتمد على عدد من اللاعبين ويجب التوجه نحو البحث عن المواهب والخامات الواعدة في المحافظات ومحاسبة اللجان الفنية المقصرة ووضع خطة عمل للموسم القادم ودراستها من خلال تحديد مستويات اللاعبين بحيث تكون لألعاب القوى الحصة الأكبر في الدورات الرياضية الكبيرة التي ستقام العام القادم.
من جهته أشار إبراهيم أبا زيد عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي رئيس مكتب الألعاب الفردية إلى أن ألعاب القوى “باتت تفتقد اللاعبين واللاعبات الموهوبين” الأمر الذي يستوجب متابعة تدريبية مستمرة ووضع خطة مدروسة للاعبين الموهوبين الذين يعول عليهم في تحقيق إنجازات مستقبلية وعدم الاقتصار على المشاركة في بطولات غرب آسيا بل وضع خطة لتحقيق نتائج جيدة في بطولات آسيا والبطولات الدولية مؤكداً أن الاتحاد “يحتاج الى مراجعة وهناك نقاط سيتم عرضها في اجتماع المكتب التنفيذي القادم”.
وقدم رئيس وأعضاء اتحاد ألعاب القوى وجهة نظرهم في أسباب عدم تحقيق اللاعبين مجد الدين غزال وغفران المحمد النتيجة المطلوبة في الأولمبياد مشيرين إلى أن ألعاب القوى تمتلك خامات واعدة تحتاج إلى برامج تدريبية متواصلة وعدم وضع خطة مكررة سنوية لعمل الاتحاد وقلة الإمكانيات المادية لبعض الأندية الريفية وعدم فاعلية بعض اللجان الفنية وضرورة تحقيق تفاعلية أكبر في عمل الاتحاد وتأمين مدرب أجنبي للاعب مجد الدين غزال.
وفي الاجتماع مع اتحاد رفع الأثقال أكد اللواء جمعة أن اللعبة من الرياضات الوطنية التي لها بصمات في تاريخ الرياضة السورية بإنجازاتها وأبطالها الكثر مشيراً إلى أن “حالة عدم الانسجام والانقسام بين أعضاء الاتحاد واضحة ما يؤثر سلباً على عمله كما أن قيام أعضاء الاتحاد بمهام التدريب أدى إلى ظهور حساسيات تجاه تبني لاعبين دون آخرين وهو مؤشر على عدم المحافظة على اللعبة وممارسيها”.
أما طارق حاتم عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي رئيس مكتب ألعاب القوة فأوضح أن اللعبة تحتاج إلى “قيادة منسجمة” تمتلك رؤية عمل استراتيجية مطالباً بمعالجة وضع الاتحاد لتحقيق الانسجام فيما بين أعضائه.
من جهته تحدث رئيس اتحاد كرة الطاولة رياض شياح عن ظروف مشاركة اللاعبة الواعدة هبة اللجي في الأولمبياد والتي جاءت بترشيح من الاتحاد الدولي للعبة وعبر بطاقة دعوة مقدمة من اللجنة الأولمبية الدولية مبينا أن الاتحاد “كان على ثقة بأن اللاعبة لن تحقق نتيجة إيجابية نظرا لفارق الخبرة والمستوى الفني للاعبات المشاركات” وأن الاتحاد مستمر في تنفيذ أجندة أنشطته التي بلغت 17 نشاطاً خلال سبعة أشهر مع تحقيق الاستقرار الإداري للعبة التي تحتاج “مدربا أجنبيا” للاستفادة من خبرته في المنتخب وصقل المدربين الوطنيين.
من جانبه أشار محمد ميهوب علي عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي رئيس مكتب ألعاب الكرات إلى أن مشكلات اتحاد كرة الطاولة تتلخص في عدم وضع خطة عمل مستقبلية وعدم وجود منتخب أول للعبة وعدم تطوير المدربين و”تغيبهم” عن تدريب المنتخبات الوطنية.
ودعا اللواء جمعة اتحاد اللعبة إلى ضرورة الاهتمام بالمواهب واستقدام مدرب أجنبي لمدة محددة للاستفادة من خبراته وإرسال مدربين وطنيين للمشاركة في دورات خارجية والتزام القرار المؤسساتي.
وفي لقاء اتحاد الجودو تحدث رئيسه عماد حاج قدور عن مشاركة اللاعب محمد قاسم الذي أوقعته القرعة أمام بطل من كوريا الجنوبية يمتلك خبرة فنية كبيرة وأنه قدم مستوى مقبولاً قياساً بفترة تحضيره وإعداده طالباً دعم المكتب التنفيذي لإعداد منتخب الشباب تحضيراً للاستحقاقات القادمة.
وجرى خلال الاجتماع التأكيد على الاعتماد على الفئات العمرية الصغيرة ووضع خطة عمل للسنوات القادمة وتطوير مهارات اللاعبين والتحضير الجيد قبل المشاركة في البطولات الخارجية.
وفي اجتماع اتحاد السباحة أشار اللواء جمعة إلى التطور النوعي الذي تشهده اللعبة على صعيد القواعد وأن التأهل إلى الأولمبياد هو إنجاز بحد ذاته مطالباً الاتحاد بوضع خطط نوعية للنهوض بواقعه نحو الأفضل وتجاوز الخلافات إن وجدت والعمل بروح الجماعة.
واعتبر إبراهيم أبا زيد أن أداء السباحين أزاد البرازي وبيان جمعة في الأولمبياد كان “دون الطموح” مطالباً اتحاد اللعبة بوضع برنامج يتضمن خطط التدريب من الناحيتين البدنية والتكتيكية وبذل المزيد من الاهتمام بعمل الأكاديمية الوطنية للسباحة لكونها تشكل رافداً أساسياً للمنتخبات الوطنية مستقبلاً.
أما رئيس اتحاد السباحة فراس معلا فأشار إلى خطة اتحاد اللعبة المستقبلية والمتضمنة المشاركة في عدد من البطولات خلال العام القادم واستمرار دعم المنتخب الوطني لتحقيق إنجازات في الدورات الرياضية القادمة ومتابعة الاهتمام بالفئات العمرية الصغيرة وتلافي السلبيات في عمل الاتحاد.
وكانت سورية شاركت في الأولمبياد الذي اختتم في الحادي والعشرين من الشهر الجاري بسبعة لاعبين ولاعبات خرج ستة منهم من الأدوار الأولى من دون أن يتمكنوا من تحقيق أرقامهم الشخصية وهم معن أسعد في رفع الأثقال لوزن فوق 105 كغ والسباحة بيان جمعة في سباق 50 مترا حرة والسباح أزاد البرازي في سباق 100 متر صدرا والعداءة غفران المحمد في سباق400 متر حواجز ولاعب الجودو محمد قاسم في وزن تحت 73 كغ ولاعبة كرة الطاولة هبة اللجي بينما تأهل لاعب منتخب ألعاب القوى مجد الدين غزال إلى الدور النهائي لمنافسات الوثب العالي لكنه لم يتمكن من اجتياز ارتفاع 233 سم ليكتفي بالمركز السابع من بين 15 لاعبا شاركوا في الدور النهائي.

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق