غانم ينسحب من بطولة العالم للتايكواندو ويرفض مواجهة لاعب من كيان الاحتلال   .:: G-S-F ::.   معسكر تدريبي لانتقاء منتخب سورية للناشئين بكرة القدم   .:: G-S-F ::.   بحث واقع نادي الجزيرة إدارياً وتنظيمياً ومالياً   .:: G-S-F ::.   خدوج يحرز المركز الأول في بطولة حمص للبلياردو   .:: G-S-F ::.   دورة حكام ومدربين بكرة الطائرة في نادي مرمريتا   .:: G-S-F ::.   دورة تدريبية للفئة “دي” لمدربي كرة القدم باللاذقية   .:: G-S-F ::.   الدباس: لا بديل عن النقاط الست المتبقية.. السومة والخطيب وخريبين جاهزون للقاء قطر   .:: G-S-F ::.   الجيش في الصدارة وتشرين وصيف بجدارة في الدوري الممتاز لكرة القدم   .:: G-S-F ::.   منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يخسر أمام نظيره العماني وديا   .:: G-S-F ::.   تكريم لاعبة منتخب سورية لألعاب القوى لوريس دنون لفوزها ببطولة آسيا للناشئات   .:: G-S-F ::.   319 لاعبا ولاعبة في اختبارات الأحزمة الملونة للكيك بوكسينغ في السويداء   .:: G-S-F ::.   تكريم فريقي الثعلة والرحى بكرة القدم لتأهلهما إلى الدور النهائي للدرجة الثانية   .:: G-S-F ::.  

خلص اجتماع المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء مع الاتحاد الرياضي العام إلى تشكيل فريق عمل بين وزارة الدولة لشؤون المنظمات والأمانة العامة لرئاسة مجلس الوزراء والاتحاد الرياضي العام إلى وضع رؤية إدارية صحيحة للقطاع الرياضي وإعادة النظر باستثمار منشآت الاتحاد وتهيئة التشريعات اللازمة لتطوير عمله ووضع أسس للبنية التنموية والاستثمارية للاتحاد.

kamais
ووافق المهندس خميس خلال ترؤسه اجتماعا لرئيس وأعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام برئاسة اللواء موفق جمعة على إحداث جمعيات سكنية للرياضيين في دمشق والمحافظات وتشكيل مجموعة عمل بين الحكومة والاتحاد لتأهيل البنى التحتية الرياضية من خلال مذكرة يتم وضعها من الاتحاد تتضمن جدولا بجميع المنشات التي تحتاج إلى تأهيل حسب الأولوية.
وأوضح المهندس خميس أن الحكومة تولي القطاع الرياضي اهتماما متزايدا في مختلف الألعاب لمواجهة تحديات هذا القطاع مبينا أهمية وضع رؤية تطويرية تهدف إلى عودة الرياضيين السوريين إلى التألق في مختلف الألعاب الفردية والجماعية.
وأضاف رئيس مجلس الوزراء أن الحكومة تعمل لتكون كل مكونات المجتمع أعضاء فاعلين كل حسب اختصاصه بالتعاون مع مختلف المنظمات والاتحادات الأهلية والمهنية موضحا أن استمرار الرياضة السورية بالنجاح رغم الحرب الإرهابية يشير إلى عراقة المؤسسات السورية وإصرار الرياضيين السوريين لرفع اسم بلدهم عاليا في الميادين الرياضية المختلفة.
من جانبه قدم رئيس الاتحاد الرياضي العام عرضا حول واقع عمل الاتحاد ومقترحات وآليات تطوير عمله ولاسيما أن التنظيم الرياضي أصبح من التنظيمات الأساسية بالدولة ويضم فروع الاتحاد بالمحافظات مشيرا إلى أن عدد شهداء الاتحاد الرياضي بلغ خلال الحرب الإرهابية على سورية350 شهيدا.
ولفت اللواء جمعة إلى أهمية أن تكون النوادي الرياضية “ثقافية وترفيهية” حيث تم البدء بإنشاء مركز رياضي نموذجي إيمانا بدور الرياضة في بناء الشباب منوها بالاهتمام المتزايد الذي تحظى به المنظمات والنقابات من قبل الحكومة.
واستعرض اللواء جمعة خطة عمل الاتحاد في مجال البنية التحتية للمنشآت مبينا أهمية تبسيط الإجراءات ومنح التسهيلات لاستثمار المنشآت الرياضية.
وتركزت المناقشات حول ضرورة صيانة منشآت المدينة الرياضية باللاذقية ودراسة واقع هذه المنشآت والبدء بإصلاحها وفق الأولوية والتوسع بإنشاء الأندية في الأرياف ولحظ المنشآت الرياضية المتضررة جراء الحرب ضمن خطة إعادة الإعمار ودراسة تفعيل الرياضة المدرسية من خلال إحداث مدارس رياضية متخصصة أو شعب رياضية لتشجيع الأطفال على الرياضة ورعاية المواهب الرياضية للأطفال.
وشملت مداخلات الأعضاء أهمية دور الرياضة الجامعية وإحداث شعب لعلم التدريب في كليات الرياضة وتوظيف هذه الكوادر في المدارس والجامعات للاستفادة من خبراتهم وإمكانية إنشاء قناة فضائية متخصصة بالرياضة بالتعاون مع الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون نظرا لما تحققه من عائدات استثمارية للاتحاد ودعم الموازنة الاستثمارية له.
ولفتوا إلى ضرورة توحيد الهوية البصرية للمنشآت والمدن الرياضية وزيادة الحصص الرياضية بالمدارس إلى 7 ساعات بالأسبوع وتفعيل مجلس الإعاقة في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل وتأمين التجهيزات الرياضية الجديدة.
حضر اللقاء وزيرة الدولة لشؤون المنظمات والاتحادات الدكتورة سلوى عبدالله والأمين العام لرئاسة مجلس الوزراء الدكتور محمد العموري وعدد من أعضاء مجلس الشعب.

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق