ناقشت إدارة نادي تشرين واقع فريق الرجال بكرة القدم وأسباب انخفاض مستوى ادائه في المباريات الاخيرة وجملة من القضايا المهمة التي من شأنها اعادة هوية الفريق خلال المرحلة القادمة.

thrin
ودعا رئيس النادي معاوية جعفر الداعمين ومحبي الفريق للبدء من جديد على أساس التعاون والعمل المشترك للنهوض بالفريق كي يلبي طموحات جماهيره ويبقى ينافس على الصدارة مؤكدا أن أبواب النادي مفتوحة للجميع ولكل من يريد العمل.
بدوره مسؤول الألعاب الجماعية مصطفى خبازة أكد أن هناك مفاوضات جارية حاليا مع اللجنة الاستشارية  بالنادي برئاسة عبد القادر كردغلي من أجل استقدام مدرب جديد خلفا لمحمد اليوسف الذي قدم استقالته وسيتم الاعلان عن تعيين الكادر الفني خلال يومين مبينا أن صانع ألعاب الفريق معتز كيلوني أجرى عملية جراحية بالغضروف وتبين بعدها أنه بحاجة لعملية ثانية ومن الصعب ايجاد صانع ألعاب حتى تبدأ فترة الانتقالات الشتوية.

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق