تميز المؤتمر السنوي لاتحاد الملاكمة الذي عقد اليوم في مقر الاتحاد الرياضي العام بكثرة المداخلات التي من شأنها تطوير اللعبة وانتشارها في المحافظات كافة.

olk
وطالب المؤءتمرون بضرورة وجود منتخب رديف للمنتخب الأول وإقامة بطولة التحدي والسماح للمشاركة لأكثر من لاعب بالوزن نفسه ولاسيما بفئتي الناشئين والشباب وإقامة دورات دولية في دمشق وزيادة أجور الحكام والاهتمام بالمراكز التدريبية والتدقيق على شهادات المدربين الذين يدربون فيها إضافة إلى تأمين التجهيزات ولوازم اللعبة للمحافظات.
وأجاب رئيس الاتحاد الرياضي العام اللواء موفق جمعة على جميع المداخلات واعدا المؤتمرين بحل كل المشاكل وتذليل الصعوبات التي تقف في وجه تطوير اللعبة والنهوض بها نحو العالمية منوها بوصول ملاكمينا إلى بطولة العالم وتفوقهم في البطولات الآسيوية.
بدوره قدم رئيس اتحاد اللعبة عيسى النصار عرضا للإنجازات التي تحققت والنشاطات التي أقيمت مشيرا إلى أن اتحاد الملاكمة يسعى لتحقيق المزيد من النتائج الجيدة العام القادم من خلال تعاون كل الكوادر العاملة في اللعبة من لجان فنية وأندية ولاسيما أن هناك استحقاقات كثيرة تنتظر منتخباتنا الوطنية.
يشار إلى أن لعبة الملاكمة حاضرة لدى شريحة كبيرة من الجماهير الرياضية ببطولاتها المحلية والدولية وتستحوذ اهتمام الكثيرين كلعبة تنفرد عن غيرها من ألعاب القوة بالسرعة والتركيز.

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق