اختتمت مساء أمس في مقر الأكاديمية الأولمبية بمدينة الفيحاء الرياضية في دمشق الدورة الدولية لمدربي وحكام كرة اليد التي تقام بإشراف الاتحاد الآسيوي للعبة.

yadوحاضر في الدورة الذي شارك فيها اكثر من تسعين مدربا وحكما المحاضر الدولي عفت رشاد رئيس اللجنة العليا للمدربين بالاتحادين العربي والمصري والمحاضر المعتمد من الاتحاد الدولي.

أمين سر اتحاد اللعبة عبد الستار ديواني قال : “إن الدورة تضمنت محاضرات نظرية حول أهمية إعداد حراس المرمى في المراحل المختلفة واللياقة البدنية الأساسية والمركبة بكرة اليد والمفاهيم الحديثة لتدريب الأطفال والمراحل الست للعبة ومتطلبات التدريب بالمراحل السنية المختلفة وعرض فيديو لتحليل أولمبياد لندن وريو دي جانيرو وبطولات العالم إضافة لكل ما يتعلق بآخر ما توصل إليه علم تدريب كرة اليد وتطورها على الصعيد العالمي.
وتابع ديواني إن الدورة تخللتها تجارب عملية تضمنت تطبيقات مشتركة بين المدربين والحكام المشاركين على الدفاع الفردي والجماعي وتطبيقات الدفاع الجماعي على أرض الصالة.
يشار إلى أن اتحاد اللعبة سيعمل خلال الفترة القادمة على إجراء بيان عملي للمدربين والحكام ممن اتبعوا هذه الدورة بإشراف المحاضر المصري عفت رشاد لتقييم هذه التجربة ومدى الاستفادة منها.

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق