أعلن نادي السيارات السوري رسميا عن روزنامته الرياضية لهذا العام والتي تنطلق في التاسع والعشرين من شهر حزيران القادم.

sy

وتبدأ رزنامة هذا العام بإقامة المرحلة الأولى من بطولة سورية الثالثة عشرة لسباقات السرعة في التاسع والعشرين من شهر حزيران القادم والبطولة الثالثة لسباقات الدريفت في الثالث عشر من شهر تموز القادم على حلبة نادي السيارات في معرة صيدنايا بريف دمشق ودورات تدريبية للمتسابقين والسلامة المرورية.
وقال رئيس نادي السيارات المهندس وليد شعبان “ان النادي قطع شوطا مهما في تنظيم السباقات والدورات وخرج كوادر فنية متطورة وأبطالا في رياضة السيارات بما يحقق الغرض الأسمى وهو تنمية ونهضة هذه الرياضة التي أضحت من الرياضات ذات الشعبية الجماهيرية الكبيرة ولاسيما لدى فئة الشباب المحبين لأجواء المنافسة والسرعة”.
وأكد شعبان ان النادي أصبح من أفضل الأندية على مستوى الشرق الأوسط في تنظيم البطولات وإقامة الدورات التدريبية والمشاركة بتنفيذ الحملات العالمية للسلامة والتوعية البيئية والمرورية وتكلل هذا التميز بمنح الاتحاد الدولي للسيارات المرتبة الذهبية لنادي السيارات السوري وهي أرفع درجة تعطى للأندية العالمية وذلك بعد الجهود الكبيرة والمستوى المتطور الذي ظهر به النادي من حيث مستوى الاحترافية في التنظيم والإدارة وبرامج التدريب والدورات داخل سورية وخارجها.
من جهته أكد المشرف الرياضي في النادي الدكتور لؤي جمعة ان النادي مستمر في إقامة مسابقاته المختلفة اضافة الى مجموعة من الدورات التدريبية في مجالات مختلفة سواء فيما يختص بتنظيم البطولات أو في إجراءات السلامة إضافة إلى تنظيم حملات للتوعية المرورية.
وذكر جمعة أن الاستمرار في اصدار جدول البطولات والسباقات التي يقيمها النادي هذا العام هو دليل على تطور هذه الرياضة وزيادة القاعدة الشعبية لها اضافة الى التميز الكبير لكوادر النادي في تنظيم وانجاح كافة السباقات والبطولات التي تم تنظيمها سابقا.
يذكر أن نادى السيارات السورى تأسس عام 1950 في مدينة دمشق بمبادرة من أعضاء هيئة المكتب الاول وانضم للاتحاد الدولى للسيارات عام 1960 وأصبح ممثله الرسمى فى سورية وحصل على التصنيف الذهبي من الاتحاد الدولي للسيارات و الذي يمنح للنوادي المتميزين والأعضاء في الاتحاد.

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق