اختتم منتخبنا الوطني الأول معسكره التدريبي في دمشق الذي استمر  3أيام بإشراف المدرب الألماني شتانغه وذلك تأهبا لمعسكر المنتخب الخارجي في النمسا المقرر في العشرين من الشهر الجاري والذي سيتخلله ثلاث مباريات مع ناد صربي وبلغاري وأذربيجاني في 24 و27 و30 من الشهر الجاري.1222
وفي شأن متصل أكد إداري عام المنتخبات الوطنية موفق فتح الله أن المعسكر الحالي نجح في تحقيق غايته الفنية والإدارية وتم خلاله تطبيق رؤية إدارة المنتخب لآلية العمل القادمة، وأضاف : المعسكر الخارجي للمنتخب في أوروبا خطوة مهمة واستثنائية لجهة التحصل على الفيزا الأوروبية وهذا ليس خاف على أحد وسيتبعها خطوات قادمة لإبرام اتفاق بخوض مباريات ودية دولية نوعية مستقبلا في أوروبا.
وتابع فتح الله: إدارة المنتخب تتواصل مع السفارة النمساوية في بيروت لحل الملاحظات التي تتعلق بمنح بعض اللاعبين تأشيرة الدخول ومنهم محمود المواس الذي لم يمنح الفيزا بسبب عدم موافقة سابقة بحق المواس مع ناديه خلال معسكر فريقه في هولندا، كذلك لم يمنح كامل كواية وعلاء الدالي تأشيرة الدخول، وسيتم الكشف عن قائمة المنتخب الأساسية بعد ختام المعسكر الحالي.
وفي شان متصل يعقد الألماني بيرند شتانغه مؤتمره الصحفي إلى جانب النجمين عمر السومة وأحمد الصالح ظهر اليوم بتمام الساعة 12.00 في قاعة المؤتمرات بمقر اتحاد الكرة في مدينة الفيحاء الرياضية لوضع الإعلام الرياضي ومتابعي المنتخب بتفاصيل خطة الإعداد وتفاصيل معسكر النمسا.
المنسق الإعلامي للمنتخب الوطني للرجال
دمشق- بشار محمد

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق