طالب داميان كولينز رئيس لجنة الثقافة والرياضة في مجلس العموم البريطاني الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” بإجراء تحقيق مستقل حول مخالفة مشيخة قطر للقوانين في حملتها لتنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم لعام 2022.
fif olmb
ونقل موقع هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي عن كولينز قوله إن المعلومات الخطيرة التي نشرتها صحيفة صنداي تايمز البريطانية أمس حول قطر تتطلب تحقيقا مستقلا من قبل الفيفا من أجل إظهار الحقيقة مؤكدا أنه اذا خالف القطريون القانون فلا بد من معاقبتهم.
وكانت صحيفة صنداى تايمز قالت أمس إن الفريق المكلف ملف قطر لاستضافة كأس العالم لجأ إلى عمليات سوداء سرية في حملة دعائية لتقويض ملفات الدول الأخرى المنافسة وهو ما يشكل انتهاكا لقوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم.
وبينت الصحيفة أن الفريق المكلف الملف القطري دفع أموالا لشركة علاقات عامة وعملاء “سى اى ايه” سابقين بهدف الترويج لدعاية مضللة تستهدف ملفات دول منافسة مثل أستراليا والولايات المتحدة وذلك خلال حملة قطر لاستضافة مونديال2022.
وتنص لوائح الفيفا على منع الدول المتنافسة من إصدار أي بيانات مكتوبة أو شفوية بخصوص الملفات أو الترشيحات أو أعضاء الاتحاد.

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق