اختتمت الدورة المركزية لحكام الكيوكوشنكاي والتي أقيمت ضمن خطة النشاط الداخلي لعام 2018 لاتحاد الكاراتيه بمشاركة دارسين من محافطات : دمشق وطرطوس والحسكة وحماه وتضمنت الدورة التي اعتمدت نظام الاتحاد العربي للتحكيم المقرر عام 2016 محاضرات نظرية عن مهام الحكام ولباسهم ولباس اللاعبين والتجهيزات حسب الفئات العمرية والأوزان المعتمدة ومحاضرات عملية وتطبيق عملي عن دخول وخروج الحكام إلى البساط وإشارات الاعلام وطرق إعطاء النتيجة النهائية.


وعن أهمية هذا النشاط قال السيد جهاد ميا رئيس اتحاد الكاراتيه : تأتي أهمية الدورة كونها الدورة التحكيمية المركزية الأولى لرياضة الكيوكوشنكاي في اتحاد الكاراتيه ولدورها في تأهيل وصقل الكوادر بالشكل الأمثل وهي فرصة للاستمرار بتطوير مهارات كوادر اللعبة للنهوض برياضة الكاراتيه نحو الأفضل وأوضح ميا ان المرحلة القادمة من خطة اتحاد اللعبة ستشهد الكثير من الاهتمام والتركيز على تأهيل كوادر اللعبة من حكام ومدربين.
بدوره أكد مدير الدورة حازم مارديني ان محاور الدورة كانت شاملة لقانون التحكيم وتفصيلاته وأقيمت باشراف اتحاد الكاراتيه ممثلاً برئيسه السيد جهاد ميا الذي لم يبخل بتقديم النصح والدعم لإنجاح الدورة مما يعود بالفائدة لتطوير رياضة الكيوكوشنكاي في سورية .
وعن رأيه بالدورة قال الدارس ريزان حسن من محافظة الحسكة : الدورة كانت قيمة جدا من ناحية المعلومات النظرية والتطبيق العملي .

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق