أكد اللواء موفق جمعة رئيس اللجنة الأولمبية السورية – رئيس الاتحاد الرياضي العام عمق ومتانة العلاقات الثنائية التي تربط بين سورية وروسيا وشعبيهما الصديقين وأنّ التاريخ سيسجل لروسيا وللشعوب الحرة في العالم موقفها النبيل الذي اتخذته لدعم سورية وشعبها وجيشها وقيادتها لمواجهة الحرب الإرهابية الظالمة على مدى الأعوام السبعة الماضية.


وتوجه اللواء جمعة خلال استقباله اليوم بطلة العالم للقوة البدنية الروسـية ماريانا مونوفا بالشكر لمواقف روسيا التاريخية الداعمة والمؤيدة لسورية قيادة وشعباً في وجه ماتتعرض له من محاولات الهيمنة على وحدة أراضيها معرباً عن الرغبة الصادقة في تعزيز العلاقات الرياضية بين سورية وروسيا في إطار التعاون والعلاقات الوثيقة والتاريخية التي تجمع بين البلدين الصديقين وبما يسهم في نموها وفي تكريس المثل السامية للحركة الأولمبية.
وقدّم اللواء جمعة عرضاً للواقع الرياضي والإنجازات التي تحققها المنتخبات السورية في المشاركات الخارجية رغم الظروف الصعبة واستمرار إقامة الأنشطة الرياضية على مدار العام مؤكداً أن رسالة الرياضة هي المحبة والسلام و أن الرياضيين السوريين سيبقون على الدوام في الطليعة يرفعون رايات العلم السوري في البطولات القارية والعالمية والأولمبية ليثبتوا للعالم أن سورية ورياضتها بخير.
بدورها قالت البطلة الروسية أنها المرة الثالثة لها التي تزور فيها سورية وشاهدت الابتسامة على وجوه السوريين رغم مرارة الحرب والأحداث الإرهابية وهذا يؤكد إرادة الشعب السورية القوية لتحقيق النصر النهائي وعودة الأمن والأمان لسورية.
وأشارت مونوفا إلى زيارتها تأتي لتأكيد محبتها لسورية وشعبها ولدعم وتوجيه التحية للجيشين السوري والروسي اللذان يصطفان في خندق واحد ضد الإرهاب وداعميه.
وستقوم اللاعبة الروسية خلال زيارتها لسورية بزيارة عدد من المؤسسات الحكومية ومدارس أبناء وبنات الشهداء كما ستشارك غداً في بطولة الجمهورية للقوة البدنية للسيدات (رفعة الصدر) التي ستقام عند الواحدة ظهراً في صالة رفع الأثقال بمدينة الفيحاء الرياضية.
وتحمل ماريانا لقب بطلة العالم في رفع الأثقال أربع مرات وحائزة على لقب أقوى فتاة في العالم كما حملت شعلة دورة الألعاب الأولمبية في سوتشي عام 2014 ولها نشاطات اجتماعية عديدة في روسيا حيث أقامت ورشات عمل في مدارس ومؤسسات الأطفال إضافة إلى الوحدات العسكرية لنشر ثقافة الرياضة والتعريف بأهميتها على الصحة والحياة.
حضر اللقاء د.ماهر خياطة نائب رئيس الاتحاد الرياضي العام ود.إبراهيم أبا زيد وطارق حاتم عضوي المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي وسمير إسماعيل رئيس اتحاد بناء الأجسام .

Share
طباعة المقال
?

اضيف تعليق