تشرين يلتقي جبلة والكرامة يواجه النواعير في افتتاح إياب الدوري الممتاز لكرة القدم

تنطلق غدا منافسات الجولة السادسة عشرة من الدوري الممتاز لكرة القدم “الأولى إيابا” بإقامة خمس مباريات تجمع جبلة مع تشرين والوثبة مع الطليعة والنواعير مع الكرامة والفتوة مع الاتحاد والجزيرة مع حطين.

dw2 فعلى ملعب جبلة يسعى تشرين الثاني على لائحة الترتيب برصيد 32 نقطة بفارق نقطتين عن الجيش المتصدر إلى تحقيق الفوز والعودة إلى المنافسة على الصدارة التي رافقته في معظم جولات مرحلة الذهاب بالمقابل يمني جبلة نفسه بالفوز رغم صعوبة المهمة مستفيدا من اللعب على أرضه للتقدم أكثر في الترتيب حيث يحتل المركز العاشر برصيد 15 نقطة من فوزين وتسعة تعادلات. وعلى ملعب حماة البلدي يدخل الكرامة مباراته مع النواعير منتشيا بفوزه بلقب دورة ‏الوفاء الكروية السابعة عشرة التي اختتمت في اللاذقية منذ أيام حيث أعادت إليه بهجة الانتصارات وذكريات البطولات المحلية والآسيوية التي ‏حازها الفريق خلال السنوات السابقة. وسيدخل الكرامة اللقاء بمعنويات عالية وهو يدرك تماما أنه بحاجة للفوز بهذه المباراة وبالمباريات القادمة لحصد النقاط كونه لا يملك سوى 13 نقطة ويأتي في المركز الثالث عشر بينما يحتل النواعير المركز السابع برصيد 20 نقطة. وقال مساعد مدرب الكرامة ‏حسان عباس: إن فوز الكرامة بلقب دورة تشرين الكروية عزز ‏الروح المعنوية للاعبين وأعاد لهم الثقة بقدرتهم على تحقيق المزيد من النجاحات والانتصارات ‏في الإياب مشيرا إلى أن اللقب جاء بعد سلسلة من التراجع والتراخي في أداء اللاعبين فعاد معه حماس المباريات وثقافة الفوز التي كانت غائبة في ذهاب الدوري.‏ وارجع عباس سبب تراجع الفريق في الذهاب لغياب عدد من لاعبي ‏الخبرة وافتقار لاعبي ‏الفريق الشباب إلى الخبرة الكافية بسبب قلة المباريات التدريبية مبديا تفاؤله وثقته باللاعبين بقدرتهم على تحقيق نتائج جيدة لتحسين ترتيب الفريق. وأوضح خالد حوايني مدرب النواعير أن المباراة ستكون صعبة لأنها تأتي بعد أيام قليلة من خسارة فريقنا مع الكرامة في نهائي دورة تشرين لافتا إلى أن الفريق يسعى لتقديم أداء جيد في المباراة وتحقيق الفوز لضمان انطلاقة قوية في المباريات القادمة من الإياب. وفي مباراة أخرى تقام على ملعب خالد بن الوليد في حمص يلتقي الطليعة الثامن برصيد 19 نقطة مع الوثبة الحادي عشر برصيد 15 نقطة. وقال مدرب الطليعة محمد العطار.. إن الفريق سيدخل المباراة الأولى له بمرحلة الإياب بإصرار كبير على تحقيق الفوز ونيل النقاط الثلاث مضيفا.. إن مشاركة فريقه في دورة تشرين كانت مفيدة جدا لتقييم مستوى اللاعبين ومعرفة نقاط القوة والضعف لديهم. وسيكون الجزيرة الخامس عشر برصيد 9 نقاط في مواجهة صعبة أمام حطين السادس برصيد 24 نقطة على ملعب المحافظة بدمشق حيث سيبذل الجزيرة جهودا مضاعفة لتحقيق الفوز أو التعادل على الأقل فهو مطالب بمضاعفة النقاط للابتعاد عن مؤخرة الترتيب ولا سيما بعد النتائج المخيبة التي حققها في الذهاب حيث لم يفز سوى مرة واحدة مقابل ستة تعادلات. وعلى ملعب الفيحاء يلتقي الفتوة مع الاتحاد في مباراة يسعى فيها الأخير إلى تحقيق الفوز للحفاظ على سجله خاليا من الهزائم بعد أن أنهى الذهاب في المركز الرابع برصيد 27 نقطة من ستة انتصارات وتسعة تعادلات بالمقابل يتعين على الفتوة إعادة ترتيب خطوطه الهجومية والدفاعية التي ظهرت غير منسجمة إذا ما أراد مواجهة الاتحاد وكسب نقاط المباراة الثلاث التي ستتقدم به أكثر باتجاه وسط الترتيب حيث يحتل المركز الثاني عشر برصيد 15 نقطة. وتستكمل هذه الجولة الأحد القادم بلقاء الوحدة مع الشرطة على ملعب الفيحاء على أن تختتم الاثنين القادم بلقاءي الحرية مع الجيش على ملعب رعاية الشباب بحلب والمجد مع المحافظة على ملعب جرمانا بدمشق.


جميع الحقوق محفوظة لموقع الاتحاد الرياضي
sham-web